منتدى خاص بالأخوات
آخر 10 مشاركات
سيميوني يقاتل لإنقاذ موسم الدوري الاسباني 2017 بتلك الصفقات (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 26 )           »          حيل غير التقليدية لتسهيل عملية تنظيف المنزل (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 3 )           »          طرق لتنظيف المرحاض (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 3 )           »          تنظيف البالوعة المسدودة بالخل (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 2 )           »          كيفية تسليك المرحاض (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 2 )           »          جدول تنظيف المنزل (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 4 )           »          طرق استخدام الليمون في التنظيف (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 2 )           »          مكافحة الفئران (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 2 )           »          التخلص من الفئران (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 2 )           »          طرق تنظيف الثلاجة (الكاتـب : - الردود : 0 - المشاهدات : 2 )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-10-2017, 10:29 PM   رقم المشاركة : [1]
نائبة المدير العام
الصورة الرمزية adda3ia1
 

adda3ia1 will become famous soon enoughadda3ia1 will become famous soon enough
درس باب الفتح والإمالة وما بين اللفظين adda3ia1 غير متواجد حالياً



(باب الفتح والإمالة وما بين اللفظين)

•التعريف :
•الفتح هو النطق بالألف وهو : فتح القارئ فمه بالحرف ، والإمالة هي عبارة عن تقريب الفتحة نحو الكسرة والألف نحو الياء من غير قلب خالص ولا إشباع مفرط ،وتسمى أيضا بالإضجاع ، والتقليل هو مابين اللفظين ، ويسمى بالإمالة الصغرى .

•إمالة كبرى : ليس لورش إمالة كبرى في القرآن كله إلا الهاء من فاتحة سورة طه .

•إمالة صغرى التقليل : ويسمى التقليل بين بين أي بين الفتح والإمالة الكبرى .

ذوات الياء :هي الألف الأصلية المتطرفة المنقلبة عن ياء أو ردت إليها أو رسمت بها مثل :بالهدى ، الهوى ، الدنيا ، كُسالى وتأتي في الأسماء والأفعال.


كيفية معرفــة ذوات اليــاء

1. إذا كانت من الأسمـــاء :

فعليك بتثنيتها مثل : ( فتى ← فتيان ، عمى ← عميان )

أما عصى فمثناها عصوان ، وكذلك الصفا فمثناها صفوان


2. إذا كانت من الأفعـــال :

فتنسبه إلى نفسك مثل : ( رمى ← رميت ، سعى ← سعيت ) ، أما دعا فإذا نسبتها إلى نفسك فتكون دعوت أي أنها ليست من ذوات الياء وكذلك عفا تكون عفوت ويدل أيضا على أن أصل هذه الألف الواو لفظ المضارع فنقول : ندعو ـ نعفو


292 - : وَتَثْنِيَةُ الأسْماءِ تَكْشِفَها وَإِنْ رَدَدْتَ إِلَيْكَ الْفِعْلَ صَادَفْتَ مَنْهلاَ

: هناك ثلاثة عشر كلمة في القرآن الألف فيها أصلها واو ، وجمعها الإمام المتولي في قوله :

عصا شفا إنّ الصفا أبا أحد ... سنا مازكى منكم خلا وعلا ورد

عفا ونجا قل مع بدا ودنا دعا ... جميعا بواو ولا تمال لدى أحد



الممال قولا واحدا

ـ ليس لورش في القرآن الكريم إمالة كبرى سوى الها من فاتحة سورة طه


المقلل قولا واحدا



1. الألف المتطرفة المرسومة بالياء بعد الراء

مثل : القرى ، اشترى ، تترا ، افتراه ، يراكم ، بشراكم

وتسمى ذوات الراء ، ماعدا أراكهم في سورة الأنفال فله فيها الفتح والتقليل .


2. الألف الواقعة قبل راء متطرفة مكسورة كسرة إعراب

مثل : (النار) (الدار) (وأبصارهم) (صبَّار) (بالنهار)
ويراعى ترقيق الراء المتطرفة عند الوقف بسبب التقليل .



ولا تقليل في أنصاري لأن الكسرة ليست كسرة إعراب، ولا في الجوار لأن الراء ليست متطرفة، ولا في مضارّ لوجود الراء الساكنة فاصلا بين الألف والراء المكسورة

321 - : وَفِي أَلِفَاتٍ قَبْلَ رَا طَرَفٍ أَتَتْ بِكَسْر أَمِـلْ تُـدْعى حَـمِيدًا وَتُقْبَلا
322 – : كَأَبْصَارِهِمْ وَالدَّارِ ثُمَّ الْحِمَارِ مَعْ حِمَارِكَ وَالْكُفَّارِ وَاقْتَسْ لِتَنْضُلا




3. الألف الواقعة بين رائين وكانت الثانية متطرفة مكسورة

مثل :القرار ، الأشرار ، الأبرار
- وَإِضْجَاعُ ذِي رَاءَيْنِ حَجَّ رُوَاتُه كَالأَبْرَارِ وَالتَّقْلِيلُ جادَلَ فَيْصَلا


4. الألف التي ليس بعدها ( ها ) في رءوس الآي وذلك في السور الإحدى عشر .

( طه ـ النجم ـ المعارج ـ القيامة ـ النازعات ـ عبس ـ الأعلى ـ الليل ـ الضحى ـ العلق )
مثل : (يخشى ، أدنى ، فأوعى ، فسوى ، الأعلى ، وتولى ، تجلى ، فترضى)


- سورة الشمس من السور الإحدى عشر ولكن رءوس الآي فيها تلحق بها (ها) نحو : (وضحاها) لذلك يكون لورش فيها الفتح والتقليل .

- (ذكراها) بالنازعات رغم لحوق الضمير (ها) بها ولكنها تقلل قولا واحدا لأنها ذات راء


كلمات مخصوصة

ل* فظ (التوراة) حيث ورد
546 - : وَإِضْجَاعُكَ التَّوْرَاةَ مَا رُدَّ حُسْنُهُ وَقُلِّلَ فِي جَوْدٍ وَبِالْخُلْفِ بَلَّلاَ

* لفظ (الكافرين ، كافرين ) حيث وردت سواء كانت معرفة أو نكرة ، أما لفظ كافرون ، الكافرون فلا تقليل له فيها .

323- : وَمَعْ كَافِرِينَ الْكافِرِينَ بِيَائِهِ وَهَارٍ رَوَى مُرْوٍ بِخُلْفٍ صَدٍ حَلاَ

* الكلمات النورانية المتقطعة من فواتح بعض السور

( الحا والرا ) من فواتح السور في نحو (حم) (الر) (المر)
و(الها واليا) من فاتحة مريم (كهيعص)
الراء والهمزة في كلمة ( رءا ) حيث وقعت إذا كانت:
قبل محرك سواء كانت مفردة مثل: (رءا كوكبًا ) (رءا أيديهم)
أو مقرونة بضمير مثل : (رءاك) (رءاها)
أما إذا أتى بعدها ساكن فلا تقليل فيها وصلا مثل (رءا القمر)

المقلل بخلف : جواز الفتح والتقليل

1. الألفات المنقلبة عن ياء " ذوات الياء " وليست رأس آية من السور المخصوصة

مثل : (أبى) (استوى) (والهدى)

2. كل ألف زائدة للتأنيث الحقيقي أو المجازي وجاءت في كلمة على وزن " فعلى " مثلثة الفاء :

فَعلى : (القتلى ، التقوى ، والسلوى ، شتى ....) ويلحق بها اسم (يحيى)
فِعلى : (إحداهما ، ضيزى ، بسيماهم ) ويلحق بها اسم (عيسى)
فُعلى : (القربى ، طوبى ، القصوى ، الدنيا ....) ويلحق بها اسم (موسى)

تنبيه

الألف من لفظ ( كلتا ) بسورة الكهف: (كلتا الجنتين) اختلف في ( كلتا ) فقيل إنها على وزن ( فِعْلَى ) فألفها للتأنيث ، وعليه يجوز تقليلها وقيل أنها مثنى كلت فألفها للتثنية وعليه يتعين فتحها ، أما الجمهور فذهب أن ألفها للتثنية وعليه فلا تقليل فيها وكل ذلك عند الوقف ، وقال في النشر الوجهان جيدان ولكن الفتح أرجح .

3. كل ألف زائدة مما كان على وزن : فعالى المفتوحة أو المضمومة الفاء :

فَعالى : (واليتامى) (الأيامى) (الحوايا)
فُعالى : (كُسالى)

تنبيه:

يقلل ما سبق لورش بخلف سواء رسم بالياء وهو الأصل أو رسم بالألف مثل: ( الأقصا ، الدنيا ، الحوايا ، عصاني، تولاه)
باستثناء (الربا ، كمشكاة ، كلاهما ، مرضاتي)

4. كل مارسم بالياء سواءً أكانت:

واوية الأصل نحو (ضحىً وهم يلعبون) (تلاها)
أو مجهولة الأصل وذلك في: (أنى ، متى (الاستفهاميِّتين ) ، (بلى) و (عسى)
أو أصلها ياء متكلم وذلك في: ( (يا حسرتى ، يا ويلتى، يا أسفى)
ويستثنى مما رُسم بالياء خمس كلمات ( زكى ـ حتى ـ على ـ إلى ـ لدى ) فلا تقليل فيها.

5. كل فعل ثلاثي كان واويا وزيد عليه حرف أو أكثر فصار يائيا :

ـ في الفعل الماضي مثل : (زكاها) ـ زيد بتضعيف الكاف
(أنجاهم) زيد بالهمز في أوله
(ابتلى) زيد بهمزة الوصل والتاء
في المضارع الذي لم يُسمَّى فاعله مثل : (يُتلى ، يُدعى) زيد بياء المضارعة
في الأسماء مثل : (أربى ، الأعلى ، أزكى ، أدنى)

6. رؤوس الآي التي تقترن بضمير المؤنث ( ها )

مثل : وضحاها
وردت في سورة الشمس في كل آيها
وفي سورة النازعات في : (بناها – فسواها – ضحاها – دحاها – ومرعاها – أرساها – مرساها – منتهاها – يخشاها – ضحاها)
315 - : وَلكِنْ رُءُوسُ الآيِ قَدْ قَلَّ فَتْحُهَا لَهُ غَيْرَ مَا هَا فِيهِ فَاحْضُرْ مُكَمَّلا

7. ( جبارين)( المائدة والشعراء ) / (الجار)( النساء )

ولهما تحريرات تترتب على الخلف فيما تأتي في باب التحريرات لاحقا إن شاء الله .
324 - : بَدَارِ وَجَبَّارِينَ وَالْجَارِ تَمَّمُوا وَوَرْشٌ جَمِيعَ الْبَابِ كَانَ مُقَلِّلا

325 - : وَهذَانِ عَنْهُ بِاخْتِلاَفٍ وَمَعَهُ في الْـ بَوَارِ وَفي الْقَهَّارِ حَمْزَةُ قَلَّلا
8. ( أراكهم) بالأنفال

بالرغم من أنها ذات راء إلا أنه له فيها الوجهان ، فمن فتحها فعلى اعتبار أنها ليست متطرفة بل زيدت بعدها ضمائر كثيرة ( ك ، هـ ، م ) ، ومن قللها قللها على أصل القاعدة ( طردا للباب ).
314 - : وَذُوا الرَّاءِ وَرْشٌ بَيْنَ بَيْنَ وَفي أَرَاكَهُمْ وَذَوَاتِ الْيَا لَهُ الْخُلْفُ جُمِّلاَ
ملاحظات هامة

1. الألف الممالة أو المقللة قد تقع قبل حرف ساكن في كلمة أخرى مثل : عيسى ابن مريم، ذكرى الدار ← وقفا على (عيسى أو ذكرى) نتبع القواعد العامة لورش

- أي أن" عيسى" له فيها الفتح والتقليل
- أما " ذكرى" فله التقليل قولا واحدا . أما وصلا فيجب حذفها لالتقاء الساكنين وبالتالي لايكون فيها فتح ولا تقليل .

2. وأيضا ننظر للأحكام الأخرى الواقعة في نفس الكلمة حال الوصل والوقف: فمثلا كلمة ذكرى الدار وقفا فيها التقليل قولا واحدا ، وإذا نظرنا لحالتها في الوصل نجد الراء فيها تحقق فيها شرط الترقيق لأنها مفتوحة وقبلها ساكن قبله كسر أصلي فترقق الراء وصلا مع سقوط الألف والتقليل .


،،، الدليل من الشاطبية ،،،
335 - : وَقَبْلَ سُكُونٍ قِفْ بِمَا فِي أُصُولِهِمْ وَذُو الرَّاءِ فِيهِ الخُلْفُ في الْوَصْلِ يُجُتَلاَ

336 - : كَمُوسَى الْهُدى عِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ والْقُرَى الْـ ـتِي مَعَ ذِكْرَى الدَّارِ فَافْهَمْ مُحَصِّلاَ
3. قد تقع الألف المقللة منونة وصلا مثل هدًى للمتقين ففي حالة الوصل لا تقليل فيها ونأتي بحكم التنوين ، وعند الوقف نتبع القواعد العامة لورش .

4. تراءا من قوله تعالى في سورة الشعراء (تراءا الجمعان ) في حال الوقف عليها نقف عليها بتقليل الهمزة مع أوجه البدل أي يكون فيها :
أ‌. فتح الهمزة مع قصر الألف .

ب‌. فتح الهمزة مع إشباع الألف .
ت‌. تقليل الهمزة مع توسط الألف .
ث‌. تقليل الهمزة مع إشباع الألف .
أما في حال وصل ((تراءا الجمعان) فيسقط حكما التقليل والبدل لالتقاء الساكنين



314 - : وَذُوات الرَّاءِ وَرْشٌ بَيْنَ بَيْنَ وَفي أَرَاكَهُمْ وَذَوَاتِ الْيَا لَهُ الْخُلْفُ جُمِّلاَ



التوقيع:





    رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:18 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc. Trans by